اليوم العالمي لمحبي الشوكولاتة …!!

اليوم العالمي للشوكولاته
  • خليج الفن

  • I
  • I

في السابع من يوليو من كل عام،( يسمح يوم الشوكلاته العالمي)  محبي الشوكولاتة في جميع أنحاء العالم، بالانغماس في علاجهم المفضل من دون أي شعور بالذنب؛ حيث تحتل الشوكولاتة مكانة كبيرة لدى الكثير؛ وخصوصاً النساء.

 

ظهور الممثله راندا عبد السلام في خوض تجربة درامية جديدة من خلال "ديفيليه..

اظهرت مايكروسوفت باستخدم الذكاء الاصطناعي لتشغيل مراكز بياناتها..!!

هل تشهد دبي عودة جاستين بيبر!! ؟ إلى المسرح بعد أزمته الصحية؟! ومن هم النجوم الذين سيُحيون حفلات غنائية تبهر الجميع..! ؟

سندس" مسلسل يضع الدراما الاجتماعية الكوميدية في مكان جديد.. وإلهام علي "قطعة السكّر

غادة عادل تحتفل بتخرج ابنتها مريم….

اول ساعة آبل قادرة على معرفة ما إذا كنت تعاني من الحمى

صرحت مها عبدالله في يوم ميلادها.. بانها بدأت مسيرتها كمذيعة وخاضت تجربة التمثيل! ؟

و لاول مره ظهور بلقيس فتحي وكاظم الساهر معاً في ديو «أهل العشق»

يَحتفل اليومُ أيضاً بجميع أنواع المنتجات الحلوة المصنوعة من الشوكولاتة، بما في ذلك حليب الشوكولاتة، أو حلوى الشوكولاتة، أو كعكة الشوكولاتة، أو البراونيز أو أي شيء مغطى بالشوكولاتة.

 

بحسب موقع National Day Calender، تأتي الشوكولاتة من بذور شجرة Theobroma cacao الاستوائية.

 

يُزرع الكاكاو منذ ثلاثة آلاف عام على الأقل، وينمو في المكسيك وأمريكا الوسطى وشمال أمريكا الجنوبية.

 

أقدم توثيق معروف لاستخدام بذور الكاكاو، يعود إلى حوالي 1100 قبل الميلاد.

 

تأتي الشوكولاتة من شجرة الكاكاو الاستوائية

نظراً لأن بذور شجرة الكاكاو لها طعم شديد ومُر، يجب تخميرها لتطوير النكهة.. بمجرد تخميرها، تقوم المعالجات بتجفيف وتنظيف وتحميص الحبوب، بعد التحميص، تتم إزالة القشرة لإنتاج حبيبات الكاكاو، ثم يتم طحن حبيبات الكاكاو إلى كتلة الكاكاو، وهي عبارة عن شوكولاتة نقية في شكل خشن، عادة ما يتم تسييل كتلة الكاكاو، ثم تشكيلها بمكونات أخرى أو بدونها، في هذه المرحلة من العملية، يطلق عليه شراب الشوكولاتة، تتم معالجة سائل الشوكولاتة إلى مكونين: مواد صلبة من الكاكاو، وزبدة الكاكاو.

 

أكثر أنواع الشوكولاتة شيوعاً

 

شوكولاتة خام غير محلاة: عبارة عن مواد الكاكاو الصلبة وزبدة الكاكاو بنسب متفاوتة.

الشوكولاتة الحلوة: عبارة عن مواد الكاكاو الصلبة، أو زبدة الكاكاو أو غيرها؛ مضافاً إليها السكر.

شوكولاتة الحليب: وهي عبارة عن شوكولاتة حلوة مع مسحوق الحليب أو الحليب المكثف.

الشوكولاتة البيضاء: زبدة الكاكاو والسكر والحليب، ولكن لا تحتوي على مواد صلبة من الكاكاو.

 

فوائد الشوكولاتة

يحب معظم الناس الشوكولاتة.. في الواقع، تسعة من كل عشرة أشخاص يحبون الشوكولاتة، حوالي 1 مليار شخص يأكلون الشوكولاتة كل يوم، إلى جانب حقيقة أن مذاقها جيد، هناك بعض الفوائد الصحية للشوكولاتة: تَزيد الشوكولاتة من مستويات السيروتونين والدوبامين؛ مما يساعد على تعزيز الحالة المزاجية، يمكن أن تكون الشوكولاتة الداكنة مفيدة لك بشكل خاص، تعتبر الشوكولاتة الداكنة مصدراً قوياً لمضادات الأكسدة، بالإضافة إلى أنها تساعد على تحسين تدفق الدم، وخفض ضغط الدم، وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

 

كيفية الاحتفال باليوم العالمي للشوكولاتة

هناك عدة طرق للاحتفال باليوم العالمي للشوكولاتة، والتي تشمل:

1- زيارة المطعم المفضل، والانغماس في حلوى الشوكولاتة اللذيذة.

2- استضافة حفلة تذوّق الشوكولاتة، يتم فيها دعوة الأصدقاء لإحضار أفضل وصْفات الشوكولاتة لمشاركتها.

3- التعرف على الشوكولاتة من جميع أنحاء العالم. 4- تثقيف الأطفال حول الشوكولاتة، من خلال قراءة كتابٍ عن الشوكولاتة، مثل Charlie and the Chocolate Factory أو Candy’s Chocolate Kingdom أو The Chocolate Touch.

5- نشر صور حلوى الشوكولاتة المفضلة على وسائل التواصل الاجتماعي، باستخدام #WorldChocolDay.

تاريخ اليوم العالمي للشوكولاتة

وفقاً لموقع Days of the Year، يعود تاريخ الشوكولاتة إلى حوالي 2500 عام.. أحبَّ الأزتيك (ثقافة أمريكا الوسطى التي ازدهرت في وسط المكسيك) الشوكولاتة السائلة المكتشفة حديثاً، لدرجة أنهم اعتقدوا أن إله الحكمة، Quetzalcoatl، منحها لهم حرفياً؛ حتى أن بذور الكاكاو كانت بمثابة شكل من أشكال العملة، هل يمكنكم أن تتخيلوا أن الذهاب للتسوق أو شراء منزل، سيحصل على كومة ضخمة من بذور الكاكاو؟ في هذه الأيام، كانت الشوكولاتة مُرة؛ لأنها كانت قبل وقت طويل من إضافة السكر، بمجرد أن أخذت الشوكولاتة منعطفاً وأصبحت حلوى في أوروبا القرن السادس عشر، استحوذت الشوكولاتة على الجماهير، وأصبحت واحدة من العديد من الأطعمة المفضلة لدى الأُسر. بدأت العديد من شركات الشوكولاتة الحالية عملياتها في القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، بدأت Cadbury في إنجلترا بحلول عام 1868، وبعد ذلك بـ 25 عاماً، اشترى "ميلتون إس هيرشي" معدات معالجة الشوكولاتة في المعرض الكولومبي العالمي في شيكاغو، وهو الآن أحد أكبر منشئي الشوكولاتة والمعروفين عالمياً في العالم، بدأ الشركة بإنتاج الكراميل المغلف بالشوكولاتة، بدأت نستله في ستينيات القرن التاسع عشر، ونمت لتصبح واحدة من أكبر مجموعات المواد الغذائية في العالم.

 

ومع ذلك، ليس مِن الواضح مَن الذي أتى بهذا اليوم اللذيذ، ومع ذلك، يتم الاحتفال بهذا اليوم في السابع من يوليو؛ لأنه في هذا التاريخ من عام 1550، تم إحضار الشوكولاتة لأول مرة إلى أوروبا، وتم الاحتفال باليوم العالمي الأول للشوكولاتة في عام 2009.

يمكنك مشاركة العمل على