بمناسبة عيد زواجهما الـ 20.. كيف انتصر الحب وتزوج ملك هولندا من الملكة ماكسيما؟

  • خليج الفن

  • I
  • I

تحتفل العائلة المالكة الهولندية هذه الأيام بمرور 20 عام على بداية قصة من قصص الحب الملكية التي تحدت كل الظروف والتقاليد، تزوج الملك ويليام ألكساندرمن ماكسيما زوريجويتا حبيبته الأرجنتينية الأصل، والتي أصبحت في ما بعد الملكة ماكسيما ملكة هولندا .

وقع ويليام ألكساندر حينما كان وليا للعهد في الحب، عندما التقى في أبريل عام 1999 بماكسيما زوريجويتا في حفل بإشبيلية، وبعد ذلك كتبت الصحف الهولندية عن توقعاتها بوجود علاقة حب بينهما، إلا أن الصحف اكتشفت أن والدها كان وزيرًا للزراعة في عهد الديكتاتور خورخه فيديلا، الذي حكم الأرجنتين وكان يساند الديكتاتور بشكل علني.

ريل باص .. حل جديد مستدام ومجدي وصديق للبيئة لحل مشكلات الازدحام في وسائل النقل العام

ريل باص .. حل جديد مستدام ومجدي وصديق للبيئة لحل مشكلات الازدحام في وسائل النقل العام

جوجل أصبحت من عملاء خدمة ويكيميديا إنتربرايز

ميتا تخطط لإغلاق أداتها لتعقب المنشورات الشائعة

خابي لام أصبح نجم تيك توك الأكثر متابعة في العالم 24 يونيو 2022

تيليجرام يطلق الاشتراك المدفوع

شوبيفاي تضيف أكثر من 100 ميزة جديدة لمنصتها

جوجل أصبحت من عملاء خدمة ويكيميديا إنتربرايز

وعندما علم الشعب الهولندي بذلك قام باحتجاجات اعتراضًا على هذا الزواج، ولكن في النهاية منح البرلمان الهولندي لماكسيما في عيد ميلادها الـ 30 الجنسية الهولندية حتى تتمكن من الزواج بالأمير وتصبح عضوة في العائلة المالكة الهولندية.

وفي 3 يوليو 2001 أخذ الأمير ويليام ألكساندر من البرلمان الموافقة على الزواج منها، وتزوجا في 2 فبراير 2002.

أقيم حفل زفاف الملك ويليام ألكساندر في كنيسة أمستردام بهولندا، شق الأمير وزوجته طريقهما خارج الكنيسة بعد اتمام مراسم الزواج، وكان في استقبلهما ضباط البحرية الملكية الهولندية، وهم يحملون السيوف في مظهر احتفالي مبهج، وشارك في الحفل حوالي 1900 عسكري هولندي.

وكما هو الحال في القصص الخيالية، غادر الأمير والأميرة القصر الملكي في أمستردام في عربة تجرها الخيول.

ارتدت ماكسيما ملكة هولندا، ثوباً جميلاً من توقيع فالنتينو Valentino، وكان فستان الزفاف مصنوعًا من حرير ميكادو بلونه العاجي، ذات أكمام بطول ثلاثة أرباع، وتميز الفستان برقبته العالية، وذيله المصنوع من قماش الدانتيل، والذي بلغ طوله 16.4 قدمًا، وأكملت إطلالتها بتاجها المرصع بالألماس المثبت فوق طرحتها المصممة من الدانتيل.

اختارت الملكة ماكسيما أسلوبًا منظمًا وكلاسيكيًا لباقة زفافها، إذ حملت مجموعة من الأزهار التي تحمل معاني مختلفة من بينها ورود بيضاء وكريمي تتخللها أوراق الشجر الأخضر، إذ تضمنت باقة زهور الملكة ماكسيما الكلاسيكية الورود البيضاء والغردينيا وزنبق الوادي.

وفي لغة الزهور لكل وردة لها معنى خاص، إذ يرمز زنبق الوادي إلى "السعادة" وهو من أشهر الزهور في حفلات الزفاف الملكية، أما الورود البيضاء تدل على البراءة، بينما الغردينيا فتدل على الحب الخفي بين الزوجين.

يمكنك مشاركة العمل على